تأخر كبير في انطلاق عملية التصويت: مشادات وتشنج وحكيم عسلوني مرشح بقوة لرئاسة المجلس الولائي

لم تنطلق انتخابات المجلس الشعبي الولائي بالجلفة لحد الآن، مقابل منع النواب والإعلاميين من حضور عملية التصويت، حيث سادت أجواء مشحونة داخل قاعة المجلس، مع تسجيل ترشح حكيم عسلوني عن تحالف حزب تجمع أمل الجزائر وحزب التجمع الوطني الديمقراطي، وبن سالم طويسات عن تحالف الأفلان، حمس وجبهة المستقبل.

ووفق المعلومات، فإن المرشح حكيم عسلوني يراهن على انضباط الأرندي ومنتخبي حزبه إضافة إلى بعض المنتخبين من أحزاب أخرى، ويعول على حالة الغضب السائدة داخل صفوف الحزب العتيد نتيجة عدم التزام متصدر القائمة بتعليمات القيادة المركزية والتي دعت إلى تحالف الأفلان مع حزب تاج بولاية الجلفة.

ووفق المعلومات، فقد شهد مقر المجلس الشعبي الولائي مشادات بين بعض المنتخبين، حيث أفادت المعلومات بتعرض منتخب من حزب الأرندي للضرب بعد أجواء التوتر سادت هذه العملية.

وللإشارة، فقد استنكرت الأسرة الإعلامية بالجلفة منعها من تغطية مجريات ما يحدث داخل أروقة المجلس الشعبي الولائي، معتبرين ذلك إشارة إلى وجود نوع من ” التخياط” في عملية التصويت.

هذا، وااحتجت عدد من الجمعيات أمام مقر المجلس ودعت إلى التعجيل في سير عملية التصويت، والتي لم تنطلق نتيجة إصرار مرشح تاج حكيم عسلوني على ضرورة التزام الشفافية في اختيار أوراق التصويت.

أخبار الجلفة: ياسين. ص

بواسطة أخبار دزاير

أخبار دزاير: جريدة إلكترونية وطنية شاملة تهتم بنشر أهم الأخبار الوطنية، الثقافية والسياسية ووالاجتماعية والرياضية بالجزائر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.