الوالي يؤكد إعطاءه الأولوية لإصلاح قطاعي الصحة والتربية

أكد أمس والي الجلفة قنفاف حمنة خلال أشغال الدورة العادية للمجلس الشعبي الولائي أنه يولي أهمية بالغة للقطاعات التي ترتبط بالمواطن بشكل مباشر، كالصحة، المياه، والتربية، مضيفا أن الهدف من مختلف الإجراءات التي اتخذها هو ترقية مستوى الأداء الصحي عبر جميع المؤسسات الصحية المنتشرة بالولاية، مشددا على أن التحدي هو الوصول إلى المعايير العادية في تقديم الخدمات الصحية.

وأوضح الوالي في تدخل له أنه أمر المدراء التنفيذيين بمتابعة سير قطاعاتهم وتزويده بتقارير يومية قصد مراعاة مكامن الخلل قصد التدخل وإصلاحها.

ومن جهة أخرى، دعا الوالي الجميع إلى تحمل مسؤولياتهم بخصوص نظافة المدينة والمحيط، وأردف أن المؤسسة التي أوكلت لها هذا العملية سترضخ للمراقبة والمتابعة الدقيقة، مثمنا في الوقت نفسه العمل التطوعي الذي قام ويقوم به بعض الخواص لتنظيف المدينة.

واعتبر الوالي قنفاف حمنة أن الصدق مع المواطنين سيكون أهم عامل يراهن عليه لتحقيق التنمية المنشودة، بعد أن أشار إلى أن الولاية تحتاج إلى بذل المزيد من الجهود للارتقاء بها لتطلعات المواطنين.

 

أخبار الجلفة: عبد القادر. ب

 

بواسطة أخبار دزاير

أخبار دزاير: جريدة إلكترونية وطنية شاملة تهتم بنشر أهم الأخبار الوطنية، الثقافية والسياسية ووالاجتماعية والرياضية بالجزائر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.