تفعيل مجموعتي الصداقة البرلمانية الجزائر ـ رومانيا في لقاء مع د . محمد العربي ولد خليفة ( بيان )

ناقش اليوم رئيس المجلس الشعبي الوطني د. محمد العربي ولد خليفة العلاقات التاريخية بين الجزائر ورومانيا، في لقاء جمعه برئيس مجلس المحاسبة الوزير الأسبق الأول لجمهورية رومانيا، مشيدا في الوقت نفسه بدور جهاز المحاسبة في الجزائر، والذي يلعب دورا نوعيا في محاربة الفساد وحماية الاقتصاد الوطني.

مزيدا من التفاصيل في البيان المرفق، الصادر عن مديرية الإعلام بالمجلس الشعبي الوطني

 

بيان صحفي

   استقبل رئيس المجلس الشعبي الوطني د. محمد العربي ولد خليفة، اليوم الأحد 02 أكتوبر  2016 بمقر المجلس، السيد نيكولاي فاكارويو  VACAROIU M. Nicolae، رئيس مجلس المحاسبة الوزير الأول الأسبق لجمهورية رومانيا.

وخلال المحادثات، استعرض رئيس المجلس الشعبي الوطني مع ضيفه واقع العلاقات التاريخية التي تجمع البلدين وتطرق معه إلى سبل بعث التعاون المشترك بين البلدين في شتى الميادين، ولاسيما على الصعيد البرلماني من خلال تفعيل مجموعتي الصداقة مشيرا بالمناسبة إلى الزيارة الرسمية التي  شرع فيها اليوم وفد من المجموعة البرلمانية للصداقة الجزائر – رومانيا، إلى هذا البلد ومذكرا في نفس الوقت بزيارة نظرائهم الرومانيين إلى الجزائر في نوفمبر 2015.

وعلى صعيد آخر، أوضح د. محمد العربي ولد خليفة أن مجلس المحاسبة في الجزائر له دور كبير في حماية الاقتصاد الوطني باعتباره أحد أهم أجهزة الرقابة البعدية على صرف المال العام حيث شدد على أهمية التعاون الوثيق بين مجلس المحاسبة والأجهزة البرلمانية في تقليص الفجوة بين السياسات والنفقات لاسيما في مجال صرف الميزانيات ومراقبة النفقات العمومية ومكافحة سوء التسيير المالي ليختتم حديثه، في الأخير، بتقديم موجز عن علاقة مجلس المحاسبة في الجزائر بلجنة المالية والميزانية في المجلس الشعبي الوطني مشيرا إلى أن الدستور الجديد أعطى أهمية أكثر لهذه المؤسسة التي اصبحت ملزمة بتقديم تقرير سنوي لرئيس الجمهورية ولرئيسي غرفتي البرلمان.

وأشار رئيس مجلس المحاسبة الروماني من جهته أن زيارته إلى الجزائر، التي تدخل في إطار تبادل التجارب بين مجلس المحاسبة الجزائري والروماني، ستسمح للمؤسستين الرقابيتين من مناقشة ودراسة فرص التعاون والعمل المشترك في مجال تبادل الخبرات ومشاركة المعارف ذات الصلة بالرقابة على الأموال العمومية وكذا  دور مجلس المحاسبة في بناء وتعزيز النظام الديمقراطي.

كما تم  التطرق الى ظاهرة الارهاب التي ليس لها أي جنس ولا دين كما أكد رئيس المجلس الشعبي الوطني، والذي أشار أيضا إلى سياسة الجزائر الخارجية المبنية على عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، مع ايمان الجزائر الدائم بحق الشعوب في تقرير مصيرها من فلسطين الى الصحراء الغربية.

ومن جهة أخرى، شكل اللقاء فرصة للتنويه بالإمكانات الاقتصادية المتاحة لدى البلدين والتطرق إلى سبل تحفيز الاستثمارات من الجانبين.

وقد حضر اللقاء رئيس مجلس المحاسبة السيد عبد القادر بن معروف وكذا سعادة سفير جمهورية رومانيا بالجزائر.

 

مديرية الإعلام بالمجلس الشعبي الوطني

بواسطة أخبار دزاير

أخبار دزاير: جريدة إلكترونية وطنية شاملة تهتم بنشر أهم الأخبار الوطنية، الثقافية والسياسية ووالاجتماعية والرياضية بالجزائر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.