وزارة التربية تحرم ولاية الجلفة من مناصب في الثانوي للعام الثاني والمديرية في عين الإعصار

وزيرة التبرية نورية بن غبريت بالجلفة

استنكر المتتبعون للشأن التربوي بولاية الجلفة عدم استفادة الولاية من أي منصب في الطور الثانوي في مسابقة التوظيف على أساس الاختبارات التي أعلنت عنها وزارة التربية مؤخرا، حيث لم تخصص الوزارة أي منصب للطور الثانوي للعام الثاني على التوالي، وهو ما أثار حفيظة المهتمين بقطاع التربية بالولاية.

وقد استفادت ولاية الجلفة من 586 منصبا بالطور الابتدائي، و226 منصب الطور المتوسط، إلا أن الوزارة لم تدرج أي منصب بالطور الثانوي، إذ ربط بعض المتتبعين ذلك بعدم دقة الإحصائيات المقدمة للوزارة من طرف مصلحة الموظفين على مستوى مديرية التربية بالجلفة، ورهان مديرها على خريجي المدارس العليا، إلا أن بعض التخصصات تبقى خارج منتوج المدارس العليا كالرياضة والإسبانية وغيرها، وهو ما يشير إلى عدم دقة الأرقام المقدمة.

وقد دعا المهتمون بالشأن التربوي بولاية الجلفة وزيرة التربية نورية بن غبريت إلى مراجعة التقييم الخاص بالولاية، وإيفاد لجنة تفتيش للوقوف على العجز المسجل الثانوي، ووضع حد لتلاعبات مصلحة الموظفين في انتظار رقمنة قطاع التربية بالولاية بما يضمن تقديم معطيات دقيقة.

ومن جهته، أعرب ” كمال جرو” رئيس لجنة التربية والتكوين المهني والتعليم العالي بالمجلس الشعبي الولائي عن أسفه ” لحرمان الولاية من مناصب مالية في الطور الثانوي وهذا للعام الثاني على التوالي بالرغم من العجز المسجل في المناصب الشاغرة للموسم الدراسي الحالي والذي تم تغطيته بالاستخلاف، وكمثال على ذلك اللغة الاسبانية يتم تغطيتها للعام الثالث على التوالي بالاستخلاف، وهذا ما يجعلنا نتساءل لماذا “.

وأضاف في تصريح لأخبار الجلفة ” من خلال ما توفر لدينا من معطيات، فإن المسؤولية الكبيرة تقع على مديرية التربية بالولاية وتحديدا مصلحة الموظفين التي عجزت عن تقديم معطيات صحيحة للوزارة ولا حتى الدفاع عن مطالبها ، وهذا ما كنا نشير إليه دائما في تقييمنا لعمل مديرية التربية، وعليه فإننا نرى أن ابعاد المسؤولين عن هذا العمل عن مصلحة الموظفين ووجوب تحمل مدير التربية لمسؤوليته كذلك والذي أثبت عجزه عن التحكم في مصالح مديرته”.

وللتذكير، فقد نشرت وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت إعلانا على صفحتها باليفس بوك أكدت فيه

” فتح التسجيل في مسابقة التوظيف وكذا شرو المشاركة وفترة ‏ايداع الملفات ابتداء من 27 مارس إلى غاية 14 أفريل 2016 على موقع:  www.onec.dz.

وسيكون سحب ‫‏الاستدعاءات سيكون ابتداء من يوم 20 أفريل 2016 من نفس الموقع.

أخبار الجلفة: كريم يحيى

 

 

بواسطة أخبار دزاير

أخبار دزاير: جريدة إلكترونية وطنية شاملة تهتم بنشر أهم الأخبار الوطنية، الثقافية والسياسية ووالاجتماعية والرياضية بالجزائر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.