مسيرة سلمية للتنديد بانتشار الجريمة وتطبيق القصاص بالجلفة

شهدت ولاية الجلفة صباح اليوم مسيرة شعبية بمشاركة مختلف الأطياف حول ما تتعرض له حرمة الولاية من انتهاك يخص تفشي ظاهرة الإجرام التي باتت تشكل الروتين اليومي  للمواطن الجلفاوي.

المسيرة الشعبية التي جاءت بعد عدة جرائم قتل سرّع تنظيمها العثور على جثة المغدور ” علاء الدين، ل ” قبل أيام وهو طالب بجامعة زيان عاشور في العقد الثاني من عمره ، أين توالت الأحداث  على خلفية شجار وقع بينه  ومسبوق فضائي، نتيجة  قضية ثأر بينهم وتطورت إلى قتل الشاب والعثور عليه داخل أحد المنازل بحي حاشي معمر بعاصمة الولاية .

المناداة بتحقيق العدالة في مختلف جرائم القتل ومحاربة مصادر العنف أينما وجدت كانت الشعار المرتكز للمسيرة السلمية مع إلزامية تفعيل حكم الإعدام في حق مرتكبي الجرائم بمختلف أنواعها  وكذا محاربة ظاهرة التعاطي لفئات الشباب لمختلف الممنوعات منها المهلوسات والمخدرات بأنواعها.

وللتذكير، فقد أودع اليوم وكيل الجمهورية لدى المحكمة الابتدائية المتهم في هذه القضية، بجناية القتل مع سبق الإصرار والترصد بعد القبض عليه مباشرة من طرف مصالح الشرطة إثر اقترافه لهذه الجريمة البشعة التي اهتزت لها الولاية.

أخبار الجلفة: العمرية جيّاب

بواسطة أخبار دزاير

أخبار دزاير: جريدة إلكترونية وطنية شاملة تهتم بنشر أهم الأخبار الوطنية، الثقافية والسياسية ووالاجتماعية والرياضية بالجزائر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.