ميلاد المكتب البلدي للجمعية الخيرية ” كافل اليتيم ” بمسعد

تم مؤخرا الإعلان عن ميلاد المكتب البلدي للجمعية الخيرية ” كافل اليتيم ” بمدينة مسعد وقيامه بالعديد من النشاطات والمبادرات الخيرية التي باشرتها  الجمعية في إطار تحقيق أهدافها الرامية إلى تحسين وضعية فئة اليتامى والأرامل، من خلال مساهمتها في إيجاد الحلول  لمشاكل الأسر الفقيرة وتوفير أدنى وأبسط متطلبات الحياة لهذه الفئة المحرومة .

ومن خلال لقائنا بأعضاء الجمعية وبداية الحديث عن اللبنة الأولى لمختلف النشاطات أوجز لنا عضو الجمعية ”  قاسم أحمد ”  أمين المال بأن بداية العمل كانت مع توزيع أكثر من 60 قفة خلال شهر رمضان، ليتوسع النشاط إلى كسوة ما يقارب 50 طفل يتيم  بالإضافة إلى مقتضيات الدخول المدرسي حيث قامت الجمعية بتوزيع المستلزمات المدرسية على مختلف المدارس لتشمل التكفل بالمرضى إيواءا و إطعاما كما تمت مع  05 مرضى.

كما أوضح المتحدث عن مصادر تمويل الجمعية مصرحا بأنها من إيرادات الجمعية الولائية لكافل اليتيم بالجلفة والتي تعتمد هي مداخيلها على  إعانات  وزكاة المحسنين الخيريين .

وفي سياق آخر عبر رئيس الجمعية ”  مازوز معمر”   لأخبار الجلفة عن مدى امتنانه وشكره لكل المحسنين الذين يساندون رهانات الجمعية مستدلا كلامه بعبارة لها دلالاتها ومعانيها قائلا  ” الكفن ليس له جيوب ”  في إشارة واضحة إلى تفهم معاني التكفل والتضامن ومالها من جزاء إلا الجنة كما ركز في حديثه على أهمية التعاون والتكافل في دائرة مليونية ليس لها ما يكفيها لكثرة أيتامها الذين يعيشون في صمت موجها ندائه للشباب للالتفات حول الجمعية لخدمة رسالة نبيلة من خلال مشاريعها الخيرية، طامحا أن تصبح عائلات الأيتام مكفولة من جميع النواحي بعد أن عاشت حياة سوداء ، زادها الإهمال و اللامبالاة. و حرصا منا على  كافل اليتيم لصُون الأمانة و رعايتها فالجمعية تسخر كل إمكانياتها للتكفل باليتيم وتلبية احتياجاته الضرورية من لبس وأكل وتعليم، حتى لا يحس بيتمه، وبالدرجة الثانية، التكفل بالأرامل وإعطائهن منحة تساعدهن على مصاريف أولادهن ـ حسب تصريحه ـ

وفي ختام الحديث دعا رئيس الجمعية بمساعدته لاقتناء سيارة إسعاف لنقل المرضى والتي تعد من أولوية الأولويات .

أخبار الجلفة: علي بن زرقين

بواسطة أخبار دزاير

أخبار دزاير: جريدة إلكترونية وطنية شاملة تهتم بنشر أهم الأخبار الوطنية، الثقافية والسياسية ووالاجتماعية والرياضية بالجزائر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.