المديرية الجهوية بالأغواط تحتضن الملتقى الوطني الثالث للمدراء الفرعيين للحراسة الجمركية  

الجمارك الجزائرية

نظمت مؤخرا المديرية الجهوية للجمارك بالأغواط الاجتماع التنسيقي الثالث للمدراء الفرعيين للحراسة الجمركية برئاسة المدير الفرعي للفرق بالمديرية العامة للجمارك و بحضور المدير الجهوي بالنيابة ، المدراء الفرعيين للحراسة الجمركية لكل من : تبسة، تلمسان ،بشار ،ورقلة ، ايليزي ، تمنراست و الأغواط ، و كل إطارات المديرية الجهوية للجمارك بالأغواط والذي سيدوم 06 ايام من هذا الشهر. حيث يعتبر هذا الملتقى الوطني بمثابة اجتماع تنسيقي للمدراء الفرعيين للحراسة الجمركية والذي تحرس مديرية الجمارك على تنظيمه في مختلف الوحدات الجمركية عبر التراب الوطني خصوصا الوحدات الجهوية  الحدودية ، اين يهدف إلى تقييم و تقويـم عمل الفرق الجمركية خلال نشاطها الميداني بغرض الوقوف على ظـــروف عمل و يوميات العون الجمركي في مختلف جوانب ممارساته المعيشية و العملية ضمن  توجيه عملهم الميداني من أجل تحسين نتائج الفرق و مردودها في مجال مكافحة التهريب، و حماية الاقتصاد الوطني.

هذا وحسب المكلف بالاعلام و الاتصال المدير الفرعي للاعلام الالي “ياسين .ب” في تصريح” لأخبار الجلفة ” على هامش الملتقى الثالث للجمارك بالاغواط انه تم تزويد بعض المديريات الجهوية من العتاد وبعض سيارت رباعية الدفع ، كما تم حجز كميات معتبرة من المحجوزات النوعية والكمية للمخدرات والمشروبات الكحولية اضافة الى انواع اخرى من المحجوزات اين قدرت المحجوزات بالأغواط بما يقارب 60 قنطار الكيف المعالج الى جانب حوالي 88 الف قرص مهلوس حوالي 4000 الى 5000 قارورة مشروبات كحولية بمختلف الانواع والاحجام.

كما أضاف أن الفرق الجمركية لم يعد لديها مشاكل تهريب السجائر فهي تواجه ما يسمى الجريمة المنظمة لتهريب مختلف الانواع السلاح والمخدرات و المشروبات الكحولية أي ان التهريب اصبح يتم عن طريق اجهزة مهيكلة ومنظمة هذا الجانب يشكل معاناة للجمركي الى جانب التطور التكنولوجي يؤثر على عمل الجمارك الى انه رغم كل الصعوبات تبقى الفرق الجمركية في مواجهة كل انواع التهريب  لأنها تؤثر على الاقتصاد الوطني من جهة والمجتمع من جهة أخرى .

أخبار الجلفة: العمرية جيّاب

بواسطة أخبار دزاير

أخبار دزاير: جريدة إلكترونية وطنية شاملة تهتم بنشر أهم الأخبار الوطنية، الثقافية والسياسية ووالاجتماعية والرياضية بالجزائر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.