04 وفيات جدد بالسرطان في رمضان والوزارة مدعوة إلى الإسراع في إنجاز المركز بالجلفة

مازال مرض السرطان يقتل المرضى يوماً بعد يوم بولاية الجلفة، حيث علمت أخبار الجلفة أن هذا المرض قد أدى إلى وفاة أربعة مواطنين خلال الشهر الفضيل مع برمجة 11 رحلة علاج إلى البليدة في الشهر نفسه،  لتبقى المعاناة مستمرة رغم تسجيل مركز مكافحة السرطان للجلفة و تخصيص 500 مليار سنتيم لبنائه إلا أن الإنطلاق الفعلي للمشروع لم يتم بعد رغم تسجيله في 2013 حسب ( المشروع الوطني للسرطان 2015/2019 ـ نظرة إستراتجية جديدة مركزة على المرض ) لوزارة الصحة.

كما أن عدد المرضى في تزايد ولم تعد وحدة السرطان المتواجدة بمستشفى ” المجاهد محاد عبد القادر ” قادرة على إستيعاب كل الوافدين إليها من المرضى، كما لوحظ ندرة الدواء ( العلاج الكيمياوي ) في بداية شهر رمضان ليتدارك ذلك فيما بعد إلا أن الوحدة مازالت تفتقر لطاقم طبي متكامل.

وأفادت مصادر موثوقة أن مركز علاج السرطان بفرانس فانون بالبليدة سينظم توأمة مع ولايتي الجلفة والأغواط بتقنل طاقم طبي متخصص لإجراء فحوصات للمرضى للتخفيف عنهم.

وللتذكير، فإن مشكل العلاج بالأشعة ” الراديو ثيرابي ” مازال يشكل شبحاً لمرضى الولاية، فالبليدة لم تعد تستطيع إستيعاب كل الولايات التي تتوافد إليها ليضطر المرضى إلى التنقل إلى ولاية ورقلة أو سطيف أو الانتظار بالبليدة من 6 إلى سنة لتحديد موعد مسبق.

أخبار الجلفة: زوبيدة كسّال

 

 مخطط مشروع

بواسطة أخبار دزاير

أخبار دزاير: جريدة إلكترونية وطنية شاملة تهتم بنشر أهم الأخبار الوطنية، الثقافية والسياسية ووالاجتماعية والرياضية بالجزائر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.