تسيب وترد في مستوى خدمات مكتب اتصالات الجزائر بحاسي بحبح

اشتكى عدد من المواطنين من تردي مستوى الخدمات المقدمة على مستوى مكتب اتصالات الجزائر بحاسي بحبح، وحصول حالة من التسيب بالمكتب، حيث تفاجأ عدد من المشتركين في الشبكة العنكبوتية من عدم إطلاق الشبكة رغم التزامهم الدوري بدفع حقوق الاشتراك كل شهر.

وأوضح مواطنون أن مستوى أداء الخدمات يتراجع من حين لآخر، حيث يسجل المواطنون عدم تواجد بعض الموظفين بالمكتب، مما يضطرهم إلى الانتظار، كما أن مستوى التدخلات لإصلاح الأعطاب لا يرقى للمستوى المطلوب.

وتساءل المواطنون عن سبب عدم إكمال عدد من المشاريع بعد القيام بعمليات حفر على غرار حي القندوز، وعدم تزويده بشبكة الكابلات الهاتفية لحد الآن، مع عدم اعتماد تقنية ” الأمسان” لحد الآن، رغم ما يمكن أن توفره من خدمات نوعية للمشتركين.

وقد تداول نشطاء فيسبوكية صورة لسيارة اتصالات الجزائر بحاسي بحبح والتي تحولت مهامها إلى ملإ دلاء المياه قرب مسجد خالد بن الوليد بحي القندوز، وهي الصورة التي تعكس جانبا من الواقع المتردي لاتصالات الجزائر بحاسي بحبح، إضافة إلى الانقطاعات المتكررة في الشبكة.

أخبار الجلفة: فتحي. ش

بواسطة أخبار دزاير

أخبار دزاير: جريدة إلكترونية وطنية شاملة تهتم بنشر أهم الأخبار الوطنية، الثقافية والسياسية ووالاجتماعية والرياضية بالجزائر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.