إطارات اتحاد الشبيبة الجزائرية ينتفضون لوقف سيطرة ” شيخ عمره 60 سنة ” !!

أكد عدد من إطارات الاتحاد الوطني للشبيبة الجزائرية عزمهم  على  إزاحة الطاهر قيس من رأس المنظمة الجماهيرية إثر اكتشافهم ما وصفوه بـ ” تلاعبات كبيرة في أملاك المنظمة واستغلال سمعة الملتقى الوطني هواري بومدين في طبعته 24 بولاية الجلفة من أجل  جمع الأموال  دون علم اللجنة الوطنية المنظمة للملتقى، حيث أشار مصدر إلى طلب ” الطاهر قيس من مكاتبه تسليم مبالغ مالية وهو ما أثار سخط إطارات والاتحاد ومناضليه. إضافة إلى قناعة هؤلاء أن عمره لم يعد يتناسب مع هذه المنظمة الجماهيرية الشبانية، بعد أن بلغ 60 عاما.

وقد أكد رئيس اللجنة الوطنية لتحضير ملتقى هواري بومدين أنهم بصدد إرجاع المنظمة إلى أصحابها وإلى الشباب بعد اكتشاف الكثير من التجاوزات والتلاعب في الأمانة الوطنية، حيث تبين للجميع أن “قيس” قد تجاوز كل الخطوط الحمراء وأنه يهدف بتحركاته ضرب استقرار البلاد بتحريضه واستغلاله للطلبة ودعوته للاحتجاجات في هذه الفترة الحرجة من أجل الضغط”.

وصرح الأمين العام الولائي للاتحاد بالجلفة ” محمد  بدر الدين دكاني” ” أن الوقت قد حان مع توفر رغبة شباب المنظمة في استرجاعها  بعد التجاوزات الخطيرة التي ارتكبها قيس الطاهر، والذي لم يتم انتخابه أو تزكيته في مؤتمر، ولا يملك أي دليل على شرعيته المزعومة، فمن غير المعقول ـ يضيف ـ أن يمثل التنظيم الشباني شيخ من مواليد 1955،  ومن غير المعقول أن نسكت على التجاوزات الخطيرة في حق المنظمة واستغلال اسمها ونشاطاتها من أجل التموقع في حزب جبهة التحرير”.

و صرح محدثنا انه بالتنسيق مع الكثير من الأمانات الولائية عازمون على إجبار طاهر قيس على الرحيل نهائيا من التنظيم ، وأنهم في اتصالات وتنسيق مستمرين مع كل الفاعلين ، وأنه ستكون هناك تحركات حاسمة لاسترجاع المنظمة من أيدي الانتهازيين والدخلاء”

وعن اشكالية المؤتمر، أكد محدثنا  أن طاهر قيس خدع الجميع بادعائه الحصول على ترخيص من الداخلية لعقد مؤتمر جامع،  لكن تبين في الأخير أنه خدعة لجمع الأموال بحجة اشتراكات المندوبين من كل الولايات والذين لم يجدوا مكانا للمبيت ولا قاعة للاجتماع ولا أي شيء يدل على انعقاد مؤتمر، ويرجع ذلك حسب محدثنا إلى أنه ” من غير المعقول أن يتحصل شيخ في 60 من عمره على ترخيص لتنظيم مؤتمر الشبيبة”.

أخبار الجلفة: ياسين. ص

بواسطة أخبار دزاير

أخبار دزاير: جريدة إلكترونية وطنية شاملة تهتم بنشر أهم الأخبار الوطنية، الثقافية والسياسية ووالاجتماعية والرياضية بالجزائر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.