معرض للصور بمشاركة 30 مبدعا وتوافد كبير للعائلات بحديقة الحرية بالجلفة

عرفت اليوم حديقة “الحرية” بالجلفة حركة غير اعتيادية، حيث تحولت إلى فضاء مفتوح للصور الفوتوغرافية بمشاركة حوالي 30 مصورا من بلدية الجلفة، إضافة إلى مصورة ألمانية أرسلت مجموعة من صورها.

وقد تنوعت المواضيع التي طرقتها الصور، بين جمال الطبيعة، وأخرى شخصية، واجتماعية وغيرها، في وقت استقطبت هذه الصور عشرات العائلات، والمواطنين الذين توافدوا منذ الصباح للتمتع بالصور المعروضة.

وقد أوضح المصور ” أحمد نوي” في تصريح لأخبار الجلفة أن هذا المعرض يأتي لإعطاء فكرة بسيطة عن الجانب الجمالي في فن التصوير الفوتوغرافي، وأضاف أن الهدف القادم سيكون تأسيس جمعية من أجل توفير الغطاء القانوني.

وقال “أحمد نوي” في تصريحه أن بعض الصور التقطت خلال مخيمات ” صيد فوتوغرافي”، في بيئات مختلفة.

وتعذ هذه المبادرة التي استحسنها الحضور الأولى من نوعها، والتي جعلت المواطنين يقترحون مواصلة مثل هذه الأنشطة في الفضاءات المفتوحة في حديقة الحرية، حتى تتميز بهذا النوع من الأنشطة.

أخبار الجلفة: ياسين. ص

بواسطة أخبار دزاير

أخبار دزاير: جريدة إلكترونية وطنية شاملة تهتم بنشر أهم الأخبار الوطنية، الثقافية والسياسية ووالاجتماعية والرياضية بالجزائر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.