صاحب بزار المغرب الكبير يخلف وعده في تسليم السيارة للتلميذة “سليمة” بحجج واهية !

لاتزال التلميذة “زياني سليمة” المتفوقة في شهادة البكالوريا لسنة 2013 تنتظر تسليم جائزتها المتمثلة في “سيارة” كان قد أعلن عنها مالك بازار المغرب الكبير التاجر أحمد مومن، الذي رغم مرور أكثر من سنة إلا أنه لم يسلم التلميذة جائزتها، وبرر ذلك بعدم تسليمه رخصة من طرف مديرية التربية التي اتهمها في الكثير من المرات بعرقلة هذه المبادرة، مع إشارته على عدم سماح والي الجلفة بتكريم 2013، عقب رفضه من طرف الوالي السابق واقتصاره على سنة 2014 فقط، حيث تم تسليم الناجحة جوابي فاطمة جائزة التميز بثانوية النعيم النعيمي.

وقد كان مالك البازار قد وعد خلال الحفل الذي احتضنته ثانوية النعيم النعيمي بتسليم السيارة للتلميذة زياني سليمة بتاريخ 11 سبتمبر بثانوية ابن الأحرش السعيد وهو الأمر الذي لم يتحقق، وبقيت التلميذة تنتظر بين إصرار مالك البازار “أحمد مومن” وعناد مديرية التربية، رغم الوساطة التي قامت بها جمعية أولياء التلاميذ لثانوية ابن الأحرش السعيد بإقامة حفل التكريم وتسليم السيارة للتلميذة، وهي التي كانت قد راسلت والي الولاية للتدخل من أجل تسليم الجائزة.

وتبقى التلميذة “زياني سليمة” لحد اليوم تنتظر أن يتم حل الإشكال في صراع مدير التربية مع مالك البازار الذي قال أن أسباب الرفض تعود إلى صراعه مع النقابات ضد المدير، وهو الأمر الذي رهن تسليم الجائزة للتلميذة.

وتساءل الكثير من المتابعين عن سر إخلاف الوعد ممن يدعون “خدمة قطاع التربية” ووقوف نائب برلماني سابق مختص في قطاع التربية وجمعية دينية مع مالك البازار الذي لا يزال لم يف بوعده في تسليم السيارة للتلميذة بسبب حجج “واهية”، وذلك عقب تقديم طلب رخصة وجهه لمديرة الثانوية بدل مدير التربية، وهنا يتكرر السؤال لم يصر صاحب بزار المغرب الكبير على تسليم الجائزة بالمؤسسة التربوية مادامت القضية تتعلق بالتزام أخلاقي قطعه أمام الجميع.

أخبار الجلفة: م. مراد 

صاحب بزار المغرب الكبير أحمد مومن يتعهد أمام الجميع بمنح السيارة للمتفوقة سليمة زياني 

بواسطة أخبار دزاير

أخبار دزاير: جريدة إلكترونية وطنية شاملة تهتم بنشر أهم الأخبار الوطنية، الثقافية والسياسية ووالاجتماعية والرياضية بالجزائر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.