الكلاب الضالة تغزو شوارع حاسي بحبح وتهدد سلامة السكان

اشتكى سكان غالبية أحياء مدينة حاسي بحبح من الانتشار المخيف للكلاب المتشردة، التي أحكمت سيطرتها على الشوارع بداية من منتصف الليل إلى غاية ساعات الصبح الأولى، وهو ما اضطر الكثير من المواطنين إلى البقاء في منازلهم وعدم التوجه إلى المساجد لأداء صلاة الصبح والقيام.

وأكد المواطنون المتصلون بـ”أخبار الجلفة” والقاطنون بأحياء بوعافية 05 جويلية، 250 سكن وسط المدينة 80 سكن ، بأن قطعان الكلاب باتت تهدد حياة الكثيرين، خاصة عمال المناوبة وكذا رواد بيوت الله، والغريب حسب السكان، أن ذات الحيوانات باتت تتجمع بالقرب من حاويات رمي الفضلات بأعداد كبيرة دون أن تتحرك المصالح المختصة لوضع برنامج للقضاء عليها، على غرار السنوات الماضية، كما أشار قاطنو حي 05 جويلية و 80 سكن بأن الكلاب الضالة باتت تتجول بين العمارات بكل حرية، ما زاد من مخاوفهم ودفعتهم لمناشدة مسؤولي البلدية للتدخل لوضع حد لظاهرة انتشار الكلاب الضالة، التي تزايد عددها نتيجة الرمي العشوائي للفضلات التي تتأخر مصالح النظافة في نقلها لأسباب غير معروف.

أخبار الجلفة: حمزة بن لحرش

– الصورة من الأرشيف

بواسطة أخبار دزاير

أخبار دزاير: جريدة إلكترونية وطنية شاملة تهتم بنشر أهم الأخبار الوطنية، الثقافية والسياسية ووالاجتماعية والرياضية بالجزائر.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.